الصين تسجل 27 إصابة جديدة بفيروس كورونا و 22 منها في بكين

أعلنت الصين عن 27 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد كوفيد 19 بنهاية يوم 19 يونيو 2020 منها 22 حالة إصابة في العاصمة الصينية بكين وأعلنت لجنة الصحة الوطنية الصينية هذه التقارير مع بداية اليوم السبت 20 يونيو 2020 ، وزادت الإصابات في بكين بعد اكتشاف عدد من الحالات في سوق الأسماك في العاصمة الصينية بكين وأغلقت على إثره السلطات الصينية عدد من الأحياء التي قد تكون بؤر لتفشي كوفيد 19.

وكانت قد أعلنت الصين في اليوم السابق عن 32 إصابة مؤكدة بكوفيد 19 منها 25 إصابة في بكين حيث تعمل السلطات الصينية جاهدة في السيطرة على كورنا الذي يعتبر موجة ثانية وسط تحذيرات من خطورته بسبب سرعة الانتشار ، وأوقفت السلطات أكثر من ألف رحلة جوية من بكين في محاولة لعدم تفشي المرض والتسبب في زيادة الحالات وانتشار الموجة الثانية من فيروس كورونا .

وكانت قد ذكرت مصادر في الصين بأنه يتم تسجيل حالات إصابة بفيروس كورونا المستجد بدون أعراض إلا الصين لا تحتسب هذه الحالات بأنها حالات مؤكدة ، وكانت منظمة الصحة العالمية قد حذرت يوم أمس في التقرير اليومي لها عن فيروس كورونا أن العالم دخل في مرحلة الخطر مؤكدا أن قد بلغت عدد الحالات الجديدة التي ظهرت يوم الخميس 18 يونيو ما يقارب 150 ألف إصابة جديدة في يوم واحد .

إصابة 40 أمريكي بفيروس كورونا الجديد على متن سفينة سياحية في اليابان

أكد مسؤول أمريكي رفيع المستوى في وزارة الصحة الأمريكية اليوم الأحد 16 فبراير أن أكثر من 40 أمريكي على متن سفينة سياحية في الحجر الصحي في اليابان نتيجة إصابتهم بالفيروس التاجي (كورونا القاتل) ولن يكونوا من ضمن الذين سيخضعون للإخلاء .

وقال المسؤول في المعاهد الوطنية للصحة أنتوني فوشي: “أصيب أربعون منهم”، بينما قالت المراكز الأمريكية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها يوم السبت أنه سيتم إجلاء 400 أمريكي على متن السفينة اليابانية إلى الولايات المتحدة الأمريكية حيث سيواجهون فترة الحجر الصحي لمدة 14 يومًا، لكن فوشي قال إن الذين تأكد إصابتهم بالتهابات لن يسمح لهم بالمغادرة.

وقال فوشي  : “لن يذهبوا إلى أي مكان ، سيكونون في مستشفيات في اليابان” ، ولدى سؤاله عن شدة مرض الأميركيين المصابين ، قال فوشي إن الأمر يختلف من شخص لآخر ، وأضاف : “يمكن أن تكون مصابًا ولديك أعراض بسيطة ، لكن لا يزال لديك احتمال نقله إلى شخص آخر، أو قد تكون مصابًا بمرض رئوي مهم قد يتطلب دخول المستشفى وربما تدخلًا خطيرًا”.

وأضاف أن أي شخص يُظهر أعراضًا محتملة لفيروس كورونا القاتل لن يكون قادرًا أيضًا على ضمه للذين سيغادرون عن طريق طائرات الإخلاء ، وقال :”إذا بدأ الأشخاص الذين كانوا على متن الطائرة في ظهور أعراض ، فسيتم فصلهم داخل الطائرة لذا فهناك خطة ثابتة للغاية مع الطائرة 747 التي ستأخذ هؤلاء الركاب الآن الذين كانوا هناك.”