بلوك 1

 

بلوك 2

 

بلوك 3

 

بلوك 4

 

بلوك 5

 

أخبار السعودية - "تعليم الرياض" تعزّز السلوكيات الإيجابية في المدارس

 

 

خبر - أخبار السعودية - "تعليم الرياض" تعزّز السلوكيات الإيجابية في المدارس
تم بواسطة - شبكة مبينات الأخبارية
بتاريخ - الاثنين 15 أكتوبر 2018 04:08 مساءً

شبكة مبينات الأخبارية خلال تدشين الأسبوع المكثّف لـ"تعزيز" لكل المراحل

انطلق الأسبوع المكثّف لبرنامج المدارس المعززة للسلوك الإيجابي "تعزيز" في جميع المدارس الحكومية والأهلية التابعة للإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض بمختلف مراحلها التعليمية "بنين وبنات"، هذا الأسبوع.

ودشّن مشرف عام الإرشاد الطلابي في وزارة التعليم بلقاسم البركاتي، ومدير إدارة التوجيه والإرشاد بـ"تعليم الرياض" عبدالرحمن السبيل، انطلاقة البرنامج الوزاري "تعزيز"، في مدرسة الإمام السوسي المتوسطة لتحفيظ القرآن الكريم.

وحضر تدشين البرنامج، مدير مكتب التعليم بالشمال سلمان الحميدي، ومنسق البرنامج مشرف التوجيه والإرشاد في الإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض محمد بن زايد الشهري، ومشرف التوجيه والإرشاد في مكتب الشمال ناصر القريني، وقائد المدرسة محمد بن عبدالله اليحيى.

وقال "البركاتي": التعزيز مطلب من الجميع، كل في مجاله، قائلاً: الخلق من أعظم السلوكيات الإيجابية، حيث قال الله مخاطباً نبيه الكريم صلى الله عليه وسلم: {وإنك لعلى خلق عظيم}، وينبغي أن يكون نبينا قدوتنا في تعاملنا وجميع أمور حياتنا، والعمل بروح الفريق، فثقافة التعزيز تنقل من المدير إلى موظفيه، ومن الطلاب إلى زملائهم وأقرانهم، ثم إلى محيطهم خارج المدرسة.

وأضاف: التعزيز سينتج جيلاً يقدر عمل الآخرين، من خلال غرس قيم الأخلاق والتعاون والرحمة وحب والوطن، كما أن نشر العمل التطوعي يعدّ من القيم التي يحرص عليها البرنامج ويدخل في مضامين "رؤية المملكة 2030".

من جانبه، قال "السبيل": إدارة الإرشاد في الإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض، عملت على رعاية السلوكيات الإيجابية وتنميتها من خلال الأساليب الإرشادية المتخصصة والجاذبة في المدارس معززة للسلوك الإيجابي، من خلال بيئة تعليمية مؤسسية حاضنة ومحفزة له، والاستفادة من الحرفية في العمل الإرشادي ورعاية السلوكيات الإيجابية وتنميتها، وبالتالي خفض السلوكيات السلبية.

وأبدى "السبيل" إعجابه بما لمسه وشاهده من أساليب لتعزيز السلوك، شملت التعزيز الإيجابي والنمذجة والتسلسل والتعزيز المتقطع والضغط الذاتي والتشكيل والتعزيز المستمر والاقتصاد الرمزي ومبدأ بريماك والتمييز، إضافة إلى خارطة السلوكيات الإيجابية التي شملت القيمة وتوصيفها والمؤشرات السلوكية والتحفيز.

بدورها، قالت مديرة توجيه وإرشاد الطالبات سحر عطية: هذا المشروع يهدف إلى تأصيل مفهوم القيم وعلاقتها بتربية النشء ودورها في تعديل السلوكيات السلبية وإحلال السلوكيات الإيجابية بما يحقق الفائدة لكل من الفرد والمجتمع.

وقد حرصت إدارة توجيه وإرشاد الطالبات على تدريب جميع المرشدات الطلابيات على آليات المشروع منذ انطلاقاته لما لذلك من أهمية كبرى في خفض معدلات المشكلات السلوكية.

وأضافت "عطية": الإدارة ترجمت الأدلة المرتبطة به إلي اللغة الإنجليزية لاستهداف طالبات المدارس العالمية التابعة لتعليم الرياض.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق نائب الرئيس يطلع جهود وزارة التخطيط لحشد الدعم لتجاوز الأزمة الاقتصادية
التالى أخبار السعودية - نظام نور 1439 – 1440هـ المركزي برقم الهوية للاستعلام عن النتائج والشهادات