برنامج النقل التلفزي لمباراة تونس والمغرب -
لاعب من الزمالك مطلوب في النادي الافريقي -

 

 

 

 

 

بلوك 1

 

بلوك 2

 

بلوك 3

 

بلوك 4

 

بلوك 5

 

تقارير مصرية - أسرة المتوفى فى ظروف غامضه بسجن "فيتيربو الإيطالى" تطالب بنقل جثمانه لدفنه بمقابر العائلة وكشف غموض مصرعه.. "حسن مخيمر" هاجر طفلاً ليغير حياة الأسرة فتعرض للسجن.. والغموض المحيط بوفاته حطم أحلام أسرته

 

 

تقارير مصرية - أسرة المتوفى فى ظروف غامضه بسجن "فيتيربو الإيطالى" تطالب بنقل جثمانه لدفنه بمقابر العائلة وكشف غموض مصرعه.. "حسن مخيمر" هاجر طفلاً ليغير حياة الأسرة فتعرض للسجن.. والغموض المحيط بوفاته حطم أحلام أسرته
تقارير مصرية - أسرة المتوفى فى ظروف غامضه بسجن "فيتيربو الإيطالى" تطالب بنقل جثمانه لدفنه بمقابر العائلة وكشف غموض مصرعه.. "حسن مخيمر" هاجر طفلاً ليغير حياة الأسرة فتعرض للسجن.. والغموض المحيط بوفاته حطم أحلام أسرته

خبر - تقارير مصرية - أسرة المتوفى فى ظروف غامضه بسجن "فيتيربو الإيطالى" تطالب بنقل جثمانه لدفنه بمقابر العائلة وكشف غموض مصرعه.. "حسن مخيمر" هاجر طفلاً ليغير حياة الأسرة فتعرض للسجن.. والغموض المحيط بوفاته حطم أحلام أسرته
تم بواسطة - شبكة مبينات الأخبارية
بتاريخ - الأربعاء 1 أغسطس 2018 03:49 صباحاً

شبكة مبينات الأخبارية عم الحزن قرية أبو خشبة التابعة لمركز مطوبس بمحافظة كفر الشيخ، لوفاة حسن رمضان مخيمر شرف 20 سنة، من أبناء القرية، والذى توفى فى ظروف غامضة، عقب احتجازه بسجن مدينة فيتيربو الإيطالية، ويطالب أهالى المجنى عليه بكشف حقيقة الواقعة، وسرعة نقل الجثمان من المستشفى لمصر لدفنه بمدافن العائلة بقرية أبو خشبة.

 

حسن رمضان مخيمير، مثله مثل ألاف الأطفال بقرى قرية الجزيرة الخضراء، التى تضم " قرية برج مغيزل، والجزيرة الخضراء، وأبو خشبه، والسكرى "، يحلمون بالهجرة لإيطاليا سواء بطريقة رسمية أو غير شرعية، ليغيروا حياة أسرهم من البؤس والشقاء والحاجة، للرغد أو لتوفير للاسرة حياة كريمة، وأمام هؤلاء الأطفال، العشرات من شباب القرى كنماذج للنجاح من وجهة نظرهم، تمكنوا من الهجرة غير الشرعية، وحصلوا على إقامات بإيطاليا، وغيروا حياة أسرهم، وعقب حصول حسن على الشهادة الإعدادية استقل أحد المراكب المتجهة لإيطاليا، وكان عمره 15 سنة، والتحق بمدرسة من المدارس فى إيطاليا حسب القانون الإيطالى برعاية الأطفال المهاجرين غير الشرعين، وعمر كل منهم أقل من 18 سنة لتعليمهم اللغة، واستخرج حسن مخيمر إقامة له، ولكنه حكم عليه بالسجن فى احدى القضايا، وتعرض للتعذيب والضرب بمحبسه، وانقطعت أخباره عن أسرته منذ شهر رمضان الماضى، وفوجئوا بموته اكلينيكياً بأحد المستشفيات بروما على أثر تعذيب نتج عنه إصابات.

 

قال صبرى أبو هيكل، ابن خال المجنى عليه، نطالب وزير الخارجية بالتدخل لنقل جثمان إبن خاله لمصر، لدفنه بمقابر العائلة بقرية أبو خشبة، مؤكداً أن حسن توجه من 5 سنوات لإيطاليا، وكان سنه 15 سنة بعد حصوله على الشهادة الإعدادية، وسافر لإيطاليا على مركب من المراكب، مثله مثل بقية شباب وأطفال القرية الذين يرغبون فى الحصول على فرصة عمل وحياة كريمه ليغير وضع الأسرة الاجتماعى والاقتصادى المتردى، وأضاف وصل حسن لإيطاليا والتحق بمدرسة هناك مثله مثل بقية الأطفال المصريين الذين تستقبلهم الحكومة الإيطالية وتوفر لهم ما يحتاجونه.

 

وقال أبو هيكل، بالفعل حصل حسن على إقامة بإيطاليا، ولكنه حُكم عليه بالسجن 3 سنوات وكان عمره وقتها 17 سنة، وعندما علمنا بالحكم، وكلنا له محاميتين للدفاع عنه، ولكنه استغنى عن محاميه، وتولت القضية المحامية الثانية، وكان من المقرر خروجه من السجن فى الأول من سبتمبر المقبل، وفى شهر رمضان الماضى، تلقينا اتصالاً منه، أكد فيه أن أحد المتواجدين بالسجن يحتك به ويضطهده، وبعدها انقطعت اتصالاته، وفجأة علمنا أنه بمستشفى يبعد عن روما بـ 45 كيلو.

 

وأضاف أبو هيكل، تواصنا بـ 2 من أبناء عمومته المقيمين بإيطاليا، وتوجها للمستشفى، ولكن مسئول المستشفى رفض دخولهما إلا بإذن من السفارة المصرية بروما، وبالفعل توجها للسفارة، وعرفا أن السفارة لديها علم بكافة التفاصيل، وبالفعل سمحت لهما برؤيته، وفوجئوا بأنه ميت إكلينيكاً وبه إصابة فى رقبته عبارة عن "وغز"، وإصابة فى يده اليمنة، وتم فتح ثقب بجسده موصل للقلب.

 

وقال أبو هكيل، أرسنا ابن خاله للسفارة للتدخل لنقله لمصر، ولكن عرفنا أن قلبه توقف وتوفى، وطالبنا السفارة منذ 3 أيام بمساعدتنا فى نقل جثمانه للقاهرة، ولم نجد استجابة، مؤكداً أنه سيتوجه للقاهرة، اليوم الأربعاء، للسفارة الإيطالية وللخارجية المصرية لمطالبتهم بسرعة التدخل لنقل جثمان ابن خاله لمصر لدفن جثمانه.

 

وأضاف أبو هيكل، أن للمجنى عليه شقيق يدعى محمود 25 سنه صياد، وشقيقه متزوجه، ووالده متوفى، ووالدته فى حاله يرثى لها لسوء حالتها منذ علمها بمنا حدث له من تعدى وتعذيب ووفاة، مؤكداً أن حسن مخيمر كان أمل الأسرة لتغيير حياتهم للأفضل فمنزلهم بدائى ولا يملكون ما يوفر لهم حياة كريمه، ولادخل لهم، سوى القليل الذى يحصل عليه شقيقه ولايكفى حاجته وحاجة والدته، وأنه يطالب المسئولين بالدولة بالتدخل لمساعدة الاسرة لنقل جثمان ابنهم، ومساعدتهم لتوفير ما يساعدهم على تحمل أعباء الحياة.

 


 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق سياسة مصرية - التعليم تؤكد: عدد من المدارس وجهت إنذارات لطلاب تجاوزا نسب الغياب
التالى سياسة مصرية - نقيب الصيادلة: جهود لسرعة إعادة جثمان الصيدلى ضحية واقعة جازان