بلوك 1

 

بلوك 2

 

بلوك 3

 

بلوك 4

 

بلوك 5

 

أخبار مصرية - أول عملية لاغتيال السادات..أسرار عن منفذها؟

 

 

أخبار مصرية - أول عملية لاغتيال السادات..أسرار عن منفذها؟
أخبار مصرية - أول عملية لاغتيال السادات..أسرار عن منفذها؟

خبر - أخبار مصرية - أول عملية لاغتيال السادات..أسرار عن منفذها؟
تم بواسطة - شبكة مبينات الأخبارية
بتاريخ - الخميس 12 أبريل 2018 10:54 صباحاً

شبكة مبينات الأخبارية - تعتبر قضية «الفنية العسكرية» هي القضية الأولي التي تمت المحاولة فيها لاغتيال الرئيس الراحل أنور السادات قبل اغتياله في حادث المنصة الشهير.

كما تعتبر أول قضية يستخدم فيها فريق يتبني فكر الجهاد الأسلحة ومحاولة السيطرة على الحكم بالقوة، وقد نتج هذا الفكر من خلال تواجد رأس المجموعة (صالح سرية) لحزب التحرير بفلسطين.

القيادي الإخواني السابق محيي الدين عيسي الذي كان معاصرا لهذه الأحداث قال إن  صالح عبد الله سرية, أردنى من أصل فلسطيني, ولد فى حيفا, وأكمل دراسته الابتدائية بها, وبعد نكبة 1948 هاجر مع أسرته إلى العراق, وأكمل دراسته الثانوية هناك, ودخل كلية الشريعة بجامعة بغداد بوساطة مباشرة من مرشد جماعة الإخوان المسلمين في العراق والتي كان قد انتمى إليها, وكان من العناصر النشطة فيها.

وأضاف عيسي علي حسابه الخاص علي موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك أنه أسس مجموعة فلسطينية بالعراق سماها"جبهة التحرير الفلسطينية" واستمر نشاطه متصاعدا حتى قيام ثورة 1958 بقيادة عبد الكريم قاسم, وبعد حدوث خلاف بين قاسم والإخوان لجأ إلى العمل السري, وقام بعدة عمليات ضد اليهود, وحاول التقرب من عبد السلام عارف بعد انقلابه على قاسم.

واتهم سرية  بالاشتراك فى محاولة اغتيال أحمد حسن البكر , فرّ إلى سوريا, فالأردن وارتبط بحزب التحرير الإسلامي بعض الوقت الذى أسسه "تقى الدين النبهانى عام 1950, ثم جاء إلى مصر عام 1971 وحصل على درجة الدكتوراه في التربية من جامعة عين شمس عام 1972, وعمل بمنظمة التربية والثقافة والعلوم(الأونيسكو) بجامعة الدول العربية بالقاهرة.

كما تعرف على زينب الغزالي القيادية فى جماعة الإخوان ، غير أنه سرعان ما أدرك أن الإخوان المسلمين فى مصر غير راغبين أو قادرين على المواجهة مع نظام السادات , وذلك بعد لقائه ببعض قادتهم وعلى رأسهم المرشد العام, المستشار حسن الهضيبى بعد خروجه من المعتقل وقبل وفاته وكذلك لقاءاته مع كثير من قياداتهم أمثال الشيخين محمد الغزالي والسيد سابق، فعمل علي تأسيس تنظيم مستقل يهدف للخروج علي السادات

وأكد عيسي في ذكرياته التي ينشرها عن تحوله من الجماعة الإسلامية إلي الإخوان أن فكر التكفير ليس مصري المنشأ، بل صنيعة التأثر بتيار ظهر فى شبه القارة الهندية،حيث تأسس على يد أبو الأعلى المودودى وهو أول من عرف المجتمع الجاهلى وبعده أخذ من الشيخ سيد قطب هذه المصطلحات وطورها وكانت هى مصدر لجميع جماعات التكفير والعنف وقضية الحكم تعتبر من أهم القضايا التي ركز عليها صالح سرية، بل كانت من القضايا التي تشغل تيار الجهاد الإسلامي.

وأشار إلي أن سرية  قرر لجماعته وجوب التغيير بالسلاح ، بل هو واجب عيني على كل مسلم، مستدلا بذلك بجملة من الأحاديث النبوية ، ما دفعه لقيام بعملية اغتيال راح ضحيتها عشرات القتلى تحت مسمى الجهاد الزائف ، بحيب روايات عيسي.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

أعلانات

 

السابق أخبار مصرية - شاهد .. شيرين تظهر بحي القلعة مع أبناء منطقتها عقب عزاء والدها
التالى أخبار مصرية - كشف هوية "سفاح النساء" بعد 40 سنة من الغموض