تراجع أسعار النفط مع بداية التعاملات في آسيا اليوم الاثنين 13 يوليو 2020

سجل النفط انخفاض طفيف مع التعاملات الصباحية في الأسواق الآسيوية اليوم الاثنين 13 يوليو 2020 ، حيث أعرب الكثير من التجار عن أملهم في عقد اجتماع افتراضي لأعضاء منظمة أوبك يوصي بتخفيض الإنتاج لدعم أسعار النفط الخام ، حيث أكد عدد من الخبراء أن الأسعار الجديدة لم يطرأ عليها تغيير كبير عن الأسبوع الماضي .

سجل خام برنت 42.97 دولار للبرميل الواحد بعد انخفاض بقيمة 27 سنتا بينما بلغ خام غرب تكساس 40.27 دولار للبرميل بانخفاض 28 سنتا، إلا أنه من المتوقع أن يتم انخفاض الطلب على النفط في أمريكا أكبر مستهلك في العالم بسبب فرضها قيود على السفر أكثر صرامة من السابقة بعد زيادة الحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد .

وكانت قد ارتفعت أسعار النفط بأكثر من 2 في المائة يوم الجمعة الماضي بعد تعديل وكالة الطاقة الدولية طلبها على النفط بمقدار 400 ألف برميل في اليوم ، وكانت قد تعافت أسعار النفط من الحد الأدنى الذي وصلت إليه في أبريل الماضي بعد تخفيض إنتاج البلدان المصدرة للنفط حصتها بمقدار قياسي بلغ 9.7 مليون برميل يوميا لمدة ثلاثة أشهر منذ مايو الماضي .

ومن المقرر أن تجتمع منظمة أوبك يومي الثلاثاء والأربعاء المقبل للتوصية على المستوى التالي من تخفيض الإنتاج ، ومن المتوقع أن تخفف إمدادات النفط مع تعافي الطلب العالمي على النفط وانتعاش الأسعار .

قائمة أسعار سلع التموين الجديدة لشهر يونيو 2020 وقرارات جديدة بخصوص أزمة كورونا

يبحث الكثير الآن عن أسعار سلع التموين الجديدة لشهر يونيو 2020، حيث بدأت جميع المنافذ في إخراج السلع التموينية مع بداية شهر يونيو الجاري، وهناك الكثير ممن يرغبون في معرفة أسعار سلع التموين الجديد لشهر يونيو 2020، من أجل الذهاب سريعاً وصرفها من المنافذ المخصصة لها، كما يرغب البعض الأخر في الإطلاع على مواعيد الصرف داخل المنافذ المعروفة في ظل حظر التجول الذي تم تطبيقه هذه الفترة.

أسعار سلع التموين لشهر يونيو 2020

فيما يخص أسعار السلع التموينية لشهر يونيو 2020، فقد أوضحت وزارة التموين والتجارة الداخلية اليوم أنه تم بالفعل البدء في صرف سلع التموين لشهر يونيو 2020 داخل المنافذ التموينية المتمثلة في محلات البقالة ومنافذ جمعيتي وفروع المجمعات الاستهلاكية، وهذا بواقع 50 جنيهاً للفرد الواحد في البطاقة التموينية حتى أربعة أفراد، كما تم صرف نقاط الخبز عن شهر مايو الماضي من الساعة السابعة صباحاً وحتى الساعة السابعة مساءً.

ونتعرف معكم الآن على أسعار سلع التموين لشهر يونيو 2020، وذلك وفقاً للقرار المُعلن من قبل وزير التموين والتي تمثلت في التالي:

– زيت خليط 1 لتر بسعر 17 جنيهًا.
– سكر معبأ 1 كيلوجرام بسعر 8.5 جنيه.
– أرز معبأ 1 كيلوجرام بسعر 8 جنيهات.
– جبنة تتراباك 500 جرام بسعر 9.5 جنيه.
– شاي ناعم 40 جراماً بسعر 3 جنيهات.
– لبن جاف 125 جراماً بسعر 17 جنيهًا.
– خل 5% 900 جرام بسعر 4.25 جنيه.
– دقيق معبأ 1 كيلوجرام بسعر 6.50 جنيه.
– صلصة 200 جرام بسعر 4.75 جنيه.
– مسلي صناعي 800 جرام بسعر 17.25 جنيه.
– مسحوق أوتوماتيك 1 كيلوجرام بسعر 15.75 جنيه.
– مسحوق يدوي 800 جرام بسعر 10.50 جنيه.
– صابون غسيل 125 جرامًا بسعر 2.25 جنيه.
– صابون تواليت 125 جرامًا بسعر 5.50 جنيه.

هذا وقد أصدرت وزارة التموين والتجارة الداخلية تعليمات صريحة وصارمة تُشير إلى تشديد الرقابة على البقالين ومنافذ بيع السلع التموينية، ونوهت على عدم وجود زحام داخل المنافذ الاستهلاكية وذلك للتقليل من عدد الإصابات بالوباء المستجد، بالإضافة إلى تنويه ضرورة إرتداء الكمامة والقفازات أثناء التعامل مع المواطنين.

الولايات المتحدة ترفع الرسوم الجمركية على الطائرات الأوروبية الصنع

أكدت الحكومة الأمريكية اليوم السبت أنها سترفع الرسوم التعريفية على الطائرات المستوردة من الاتحاد الأوروبي إلى 15 بالمئة من 10 بالمئة والتي من شأنها زيادة الضغط على الاتحاد الأوربي في ظل النزاع المستمر منذ 16 عام بشأن دعم الطائرات .

وقال مكتب الممثل التجاري الأمريكي إنه مستعد للتوصل إلى تسوية تفاوضية مع الاتحاد الأوروبي بشأن هذه القضية ، لكنه قد يراجع إجراءاته إذا فرض الاتحاد الأوروبي تعريفات خاصة به .

وفي بيان أصدره المكتب أنه سيتم إجراء تعديلات طفيفة على التعريفة الجمركية بنسبة 25 في المائة المفروضة على الجبن والنبيذ وغيرها من المنتجات أخرى غير الطائرات المستوردة من الاتحاد الأوروبي ،إلا أنه تم إسقاط عصير الخوخ من القائمة و لم يتم رفع رسوم التعرفة الجمركية على هذا المنتج.

ويأتي هذا الإجراء الأمريكي في الوقت الذي قام فيه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بتوجيه أنظاره على إعادة هيكلة العلاقة التجارية التي تزيد قيمتها على تريليون دولار أمريكي مع الاتحاد الأوروبي ، مما زاد من شبح حرب تجارية كبيرة أخرى مع تباطؤ الاقتصاد العالمي.

في الوقت نفسه قالت شركة صناعة الطائرات الأوروبية إيرباص إن الإجراءات الأمريكية الأخيرة ستضرب شركات الطيران الأمريكية التي تعاني بالفعل من نقص في الطائرات ، كما من شأنه أن يعقد الجهود للتوصل إلى تسوية عن طريق التفاوض مع الاتحاد الأوروبي في النزاع القديم.

وأشارت إيرباص إنها ستواصل المناقشات مع العملاء الأمريكيين من أجل “تخفيف آثار الرسوم التعريفية قدر الإمكان” وتأمل أن يغير مكتب الممثل التجاري الأمريكي موقفه من هذه الرسوم مع النظر إلى تهديد تعريفات الاتحاد الأوروبي على المنتجات الأمريكية في قضيتها الخاصة أمام منظمة التجارة العالمية.

تراجع أسعار النفط 2 في المائة مع انتشار فيروس الصين

تراجعت أسعار النفط أكثر من اثنين في المئة إلى أدنى مستوياتها في عدة أشهر اليوم الاثنين حيث أدى ارتفاع عدد حالات الإصابة بفيروس الصين الجديد وإغلاق المدن إلى زيادة المخاوف بشأن الطلب على النفط الخام، حتى في الوقت الذي سعى فيه وزير الطاقة السعودي إلى تهدئة السوق.

وانخفض خام برنت بمقدار 1.12 دولار أمريكي للبرميل، أو 1.9 في المائة، إلى 59.57 دولارًا بحلول الساعة 01:13 بتوقيت جرينتش ، بعد أن انخفض في وقت سابق إلى 58.68 دولارًا وهو أدنى مستوى منذ أواخر أكتوبر، وانخفض الخام الأمريكي بمقدار 1.14 دولار أمريكي، أو 2.1 في المائة، إلى 53.05 دولارًا أمريكيًا، بعد أن تراجع في وقت سابق إلى 52.15 دولارًا أمريكيًا، وهو أدنى مستوى منذ أوائل أكتوبر.

وقال وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان آل سعود يوم الإثنين إنه يراقب التطورات عن كثب في الصين، وقال إنه يشعر بالثقة من أنه سيتم احتواء الفيروس الجديد.

وقال إن الأسواق “مدفوعة في المقام الأول بعوامل نفسية وتوقعات سلبية للغاية تبناها بعض المشاركين في السوق على الرغم من تأثيرها المحدود للغاية على الطلب العالمي على النفط”.

مع قدرة فيروس كورونا على الانتشار يزداد قوة، فإن معظم الأسواق المالية تتعرض للضرب، على الرغم من إغلاق العديد منها في آسيا بسبب عطلة السنة القمرية الجديدة.

حرائق الغابات تطغى على التوقعات الاقتصادية الأسترالية

تسببت حرائق الغابات لخفض توقعات النمو الاقتصادي  في أستراليا لتقويضها ثقة المستهلك الأمر الذي أضاف أعباء على الاستهلاك وتعويض أسعار الفائدة المنخفضة، بينما توقع اقتصاديون أن يتوسع الناتج المحلي الإجمالي السنوي في أستراليا بمقدار 2 تريليون دولار أسترالي (1.4 تريليون دولار) بنسبة 1.8٪ في عام 2019 ، منخفضًا عن التوقعات التي بلغت 1.9٪ في الاستطلاع السابق و 2.7٪ في أوائل العام الماضي 2018 .

بينما وصلت معدلات نمو هذا العام متواضعة مقارنة بسابقتها  2.3٪ ، و استقرت التوقعات لعام 2021 عند 2.5 ٪ ، ولا تزال أقل من 2.75 ٪ التي تعتبر الاتجاه وكان الاقتصاد يعمل بالفعل بسرعة 1.7٪ في العام حتى سبتمبر قبل أن تبدأ حرائق الغابات التي تسببت في هدم معظم مناطق شرق وجنوب البلاد.

وقال مايكل بليث كبير الاقتصاديين في قناة  CBA: “إن التأثير السلبي لحرائق الغابات هو دائم أكثر من الكوارث الأخرى مثل الفيضانات”، وأضاف: “يبرز التأثير بسبب ظروف الجفاف الشديدة التي تؤثر على جزء كبير من المناظر الطبيعية وخاصة القطاع الزراعي الذي سيشهد تعطل الأعمال وتأجيل بعض الأنشطة مع تدفق إلى المشاعر ، خاصة في المناطق الإقليمية وصناعة السياحة.”

وكانت قد فشلت ثلاث تخفيضات في سعر الفائدة من بنك الاحتياطي الأسترالي (RBA) في رفع الاستهلاك ، جزئياً لأن الأسر أخذت التخفيف كإشارة إلى أن الاقتصاد في ورطة كبيرة ، بينما تراجعت الأسواق حيث سيتعين على بنك الاحتياطي الأسترالي خفض ربع نقطة أخرى بحلول منتصف العام ، تاركًا المعدلات عند مستوى تاريخي منخفض قدره 0.5٪.

بينما ارتفعت أسعار المنازل بشكل حاد في الأشهر الأخيرة بعد عامين من الركود حيث وصلت الأسعار في عام 2019بأكبر زيادة خلال العشر السنوات الأخيرة مما أدى إلى رفع ثروة الأسر إلى مستوى قياسي بلغ 10.9 تريليون دولار أسترالي.

كما تعهدت الحكومة بإنفاق ما يلزم لإعادة البناء بعد الحرائق ، والتي يمكن أن تدعم النمو مع تقدم العام الحالي .

البنوك تضغط على أرامكو مقابل رسوم الحوافز بعد عمليات الاكتتاب الأولية الضئيلة

قالت ثلاثة مصادر مطلعة على الأمر ، إن البنوك العالمية التي عملت على الاكتتاب العام الأولي القياسي لشركة أرامكو السعودية تضغط من أجل “رسم حوافز” إضافي ، في محاولة لزيادة الأرباح المنخفضة نسبياً من الصفقة، و قالت أرامكو يوم الأحد إنها مارست “خيار greenshoe” لبيع 450 مليون سهم إضافي ، مما رفع حجم الاكتتاب العام إلى 29.4 مليار دولار – وهو أكبر قائمة مدرجة في العالم حتى الآن.

لكن قرار عملاق الطاقة السابق بعدم تسويق الصفقة دولياً يعني أن معظم البنوك المشاركة في بيع أسهم أرامكو ستربح أقل من 5 ملايين دولار أمريكي لكل منهما ، وفقًا لمصدرين ، وهو مبلغ منخفض لمثل هذه الصفقة الكبيرة.

تجري البنوك الآن مناقشات مع أرامكو من أجل دفع “رسوم الحوافز” بموجب بند في العقد يمنح الحكومة السعودية السلطة التقديرية لدفع البنوك مبلغًا إضافيًا إذا تمت عملية الإدراج.

وقال أحد المصادر إنهم يقولون إن هذا سيبقي البنوك ملتزمة إذا أرادت أرامكو بيع المزيد من الأسهم في بورصة دولية.

إن دفع رسوم الحوافز – التي تستخدم للحفاظ على الرسوم الأساسية على قائمة منخفضة ودفع البنوك للعمل بجدية أكبر – أمر شائع بشكل متزايد بالنسبة للاكتتاب العام في أوروبا والولايات المتحدة ولكنه نادر في الخليج. ولم توضح المصادر المبلغ الإضافي الذي يمكن أن تدفعه البنوك ، رغم أنه من المرجح أن يختلف بين المؤسسات.

اختارت شركة النفط العملاقة تسعة بنوك كمنسقين عالميين مشتركين في سبتمبر: جي بي مورغان ومورجان ستانلي وبنك أوف أمريكا ميريل لينش وسيتي جروب وكريديت سويس وجولدمان ساكس وبنك HSBC ومجموعة الأهلي كابيتال ومجموعة سامبا المالية.

رفضت جميع البنوك التعليق أو لم ترد على الفور على طلب للتعليق عندما اتصلت به رويترز، وتم تقليص حجم الاكتتاب العام من حيث الحجم والنطاق قبل الإطلاق – حيث تم تعديل التقييم المستهدف إلى 1.7 تريليون دولار أمريكي من 2 تريليون دولار أمريكي وخفض التعويم إلى 1.7 في المائة للشركة من 2 في المائة المتوقعة.

كما ألغت أرامكو الأحداث التسويقية في الأسواق المتقدمة مثل الولايات المتحدة وبريطانيا بعد اهتمام فاتر من المستثمرين المؤسساتيين الأجانب الذين شعروا أن أرامكو لا تزيد قيمتها على 1.5 تريليون دولار أمريكي ، حسبما ذكرت المصادر.

ويعني القرار أن البنوك المنسقة لا يمكنها العمل إلا على الاستفسار العكسي ولا يمكنها تسويق أو طلب المستثمرين مباشرة.

وقال أحد المصادر في اشارة الى البنك الأهلي التجاري وسامبا وبنك HSBC “تم تغيير جميع البروتوكولات وكانت ثلاثة بنوك تتحكم في العملية.”

دفعت شركة النفط العملاقة 25 نقطة أساس فقط كرسوم أساسية على حجم الصفقة ، وحصلت على أكثر من 60 مليون دولار من البنوك. على النقيض من ذلك ، فإن الاكتتاب العام لشركة “علي بابا الصينية” في نيويورك ، والذي كان أكبر قائمة سابقة ، قد حصل على بنوك بقيمة 300 مليون دولار أمريكي.

وقالت المصادر ، أحدهم أضاف أن معظم الرسوم الأساسية من الاكتتاب العام في أرامكو ذهبت إلى البنوك الرائدة الثلاثة ، وأضاف أن كل منها حصل على حوالي 10 ملايين دولار