الجونة يواصل الاستعداد لمواجهة الاهلى بدون راحة -
لوبيس : لم نكن في مستوانا المرغوب اليوم -
خوسيه : يجب على برشلونة توخي الحذر في لقاء الإياب -
صيام سواريز التهديفي أصبح عادة موسمية -
فنزويلا تغلق حدودها البحرية -

 

 

 

 

 

بلوك 1

 

بلوك 2

 

بلوك 3

 

بلوك 4

 

بلوك 5

 

فنان أفريقي وراء غلاف مجلة التايم‎ الغريب

 

 

فنان أفريقي وراء غلاف مجلة التايم‎ الغريب
فنان أفريقي وراء غلاف مجلة التايم‎ الغريب

هاجر فؤاد
نشر فى : السبت 9 فبراير 2019 - 10:29 ص | آخر تحديث : السبت 9 فبراير 2019 - 10:29 ص

صممت مجلة التايم الأمريكية غلاف يحمل صورة لطفل غير معلوم على غير عادتها، فدائما كانت تحمل صور الغلاف صورا لأشخاص بارزين ومرتبطة بأحداث جارية، غالبيتها تتحدث عن الصدمات والمشاكل داخل البلد أو البلدان الأخرى.

فمنذ فترة ناقشت المخرجة الأمريكية افا دوفرناي، على موقع التايم، أهمية وقيمة الفن في بعث التفاؤل وسط التحيزات والمعتقدات الثابتة غير المتحركة التي خفضت من قيمة الصحافة وجردت الإنسانية، بالإضافة للاعتيادية والتوقع المستمر على رؤية عناوين الأخبار التي لا تخلو من عبارات التعصب، العنف، الظلم، والصدمات والمشاكل.

لذا فكرت دوفرناي، في اكتشاف الجانب الآخر بعدما أصيبت باليأس، وتوصلت لفكرة وأطلقت عليها قضية التفاؤل 2019، وساعدها على ذلك فريق عمل «التايم»، وعملوا على إظهار الجانب المشرق للحياة وإعطاء الأولوية للأمل، ووجدوا الفن خير وسلة لإظهار التفاؤل، وفتحوا الأبواب أمام صناع الأفلام والمصورين والكتاب والرسامين والشعراء؛ كونهم يستخدمون الفن كسلاح للتفاؤل الديناميكي.

وتكشف جريدة التايم حسب ما ذكرت، القصة الكاملة وراء صورة الغلاف على مجلتها، كان هناك رسام في جنوب أفريقيا يدعى نيلسون ماكامو، يبلغ 36 عاما من العمر، شخص بسيط لا يرغب في التخطيط لأعماله، تغلب على لوحاته رسومات الأطفال وعدد قليل من البالغين من المناطق الريفية في جنوب أفريقيا، وكان للفنان دوميلي فيني، الذي نشأ في أسرة فقيرة في جنوب أفريقا، تأثير كبير على أعماله.

وكان ماكامو، يرسم لوحة زيتية على القماش لابن عمه، مابل ماتو البالغ 11 عاما، الذي يستوحي من أفعاله أفكار للوحاته، وأطلق عليها اسم «رؤية مستقبل بلا حدود»، وللصدفة كان ماكو على اتصال مع المخرجة دوفرناي، منذ 2017، عندما اشترت إحدى لوحاته في مزاد، وعرضت عليه رسم لوحة لتكون غلاف لمجلة التايم، خاصة أن أعماله تتناسب مع قضية التفاؤل التي سعت إليها المجلة.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الموسيقار فتحي سلامة يقدم مختارات من مؤلفاته في حفل بالأوبرا في 17 فبراير
التالى محمد رمضان : عربيتي الـ"لامبورجيني" جت علي الجرح لناس