الأخبار التقنية

السعودية: اعتماد روبوتات في سباق الهجن بهدف تقليل الحوادث والمخاطر الجسدية

الطائف، تعتبر تقنية الروبوتات الفارس، تقنية محلية سعودية الصنع، وهي أحدث التقنيات التي تم إدخالها في سباقات الهجن في مهرجان ولي العهد للهجن في نسخته الثالثة، والذي انطلق الأحد الماضي في ساحة الجمال بالطائف.

وتعتبر هذه التقنية الجديدة من أبرز التقنيات الحديثة والمحلية المستخدمة في سباقات الهجن والتخلص التدريجي من استخدام الفرسان البشريين لتطوير الرياضة وتقليل الحوادث والمخاطر الجسدية التي قد يتعرض لها الإنسان.

وأوضح عبد الله الربيعان، صاحب جمال، أن تكلفة الفارس الآلي تتراوح من 700 ريال إلى 1500 ريال، مضيفًا أن أصحابها يواجهون صعوبة في إيجاد مهرج بشري للمشاركة في السباقات، بالإضافة إلى الصعوبات والمخاطر التي يواجهونها.

وأكد الربيعان، أن هذه التكنولوجيا لا تزال الحديثة، حيث أصبح لدى معظم المالكين ما لا يقل عن 20 فارسًا آليًا نظرًا لإمكانية صيانتهم دوريًا محليًا.

وأضاف الربيعان أن روبوت الفارس هو عبارة عن مثقاب يعمل بالبطارية يتم التحكم فيه عن بعد، وملفوف بقطعة قماش، ومصمم على شكل فارس بشري، يزن ما بين 4 إلى 5.3 كيلوجرام، ويتم تثبيته على ظهر الجمل بواسطة الكورسيهات، لمنعه من السقوط أثناء الجري، كما أنه يؤدي نفس الأدوار التي يؤديها الفارس البشري.

وأشار إلى أنه يمكن لأصحاب الإبل إعطاء أوامر مباشرة للإبل وتحفيزها أثناء السباق من خلال مكبر صوت مثبت، ويمكنهم أيضًا التحكم في العصا المتوافقة مع روبوت jokey الذي يمكنه أداء 21 لفة لزيادة تحفيز الجمل للإسراع خاصة عندما يقترب الجمل من خط النهاية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى