شبكة مبينات الإخبارية

هل خسوف القمر يوم 4 يوليو سيتسبب في ظاهرة قمر الدم ؟

يترقب العالم أجمع يوم 4 يوليو 2020 ظاهرة خسوف القمر ، حيث يتوقع الكثير من العلماء أن تكون ظاهرة خسوف القمر هي خسوف كلي مما قد يتسبب في بظاهرة قمر الدم أو القمر الدموي والذي يظهر بشكل متكرر كل ثلاث سنوات وكان قد ذكر العلماء أنه ستحدث ظاهرة القمر الدموي خمس مرات خلال الأعوام القادمة وحتى عام 2025 ، وكان قد أشار العلماء القمر الدموي يحدث خلال الخسوف الكلي للقمر عندما يدخل القمر في الظل المظلم للأرض بسبب ضوء الشمس مما يجعل لون القمر يتحول إلى اللون الأحمر ، ويحدث اللون الأحمر بسبب التأثير المعروف “تبعثر رايلي” والمسؤول عن لون غروب الشمس وشروق الشمس.

خسوف القمر يوم 4 يوليو

سيمر القمر عبر ظل الأرض ليلة 4 يوليو و 5 يوليو ولكن سيكون مرور جزئي مما قد يتسبب في خسوف جزئي مما يعني أن جزء من القمر سيكون مظلم وفي ذروة الخسوف سيحدث تعتيم أقل من نصف القمر والذي سيكون متزامنا مع بدر شهر يوليو 2020 المعروف باسم قمر الغزال والذي سيمر على الولايات المتحدة الأمريكية ، لذلك لن يكون خسوف 4 يوليو 2020 خسوف قمر دموي لأنه سيكون على الجميع ترقب حصول الخسوف القمر الدموي في 26 مايو 2021 أي بعد عام كاملا من الآن .

ظاهرة خسوف القمر الدموي

أكدت وكالة الفضاء الأمريكية ناسا بأن ظاهرة الخسوف القمر الدموي سيكون القمر خلالها في هالة حمراء مؤكدة أن : “جزيئات الهواء من الغلاف الجوي للأرض تبعثر معظم الضوء الأزرق. وينعكس الضوء المتبقي على سطح القمر بتوهج أحمر، ما يجعل القمر يظهر باللون الأحمر في سماء الليل”.

ويترقب الكثيرون من علماء الفلك ظاهرة خسوف القمر لرصد ظاهرة القمر الدموي الذي لن يكون هذا الشهر وإنما قد يكون عندما يكون خسوف القمر كلي .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد