شبكة مبينات الإخبارية

القبض على سيدة يشتبه في تركها مولودها في مزبلة قمامة بسنغافورة

ألقت الشرطة السنغافورية اليوم السبت 15 فبراير القبض على امرأة تبلغ من العمر 26 عامًا  بعد الاشتباه في أنها تخلت عن مولودها الجديدالذي عثر عليه في مزبلة القمامة في حي بيدوك نورث في يناير الماضي ، حيث تم العثور على طفل رضيع  داخل مزبلة القمامة في منطقة بيدوك نورث ستريت 3 في حوالي الساعة 9.10 صباحًا يوم 7 يناير.

حيث ورد أن عدد من عمال النظافة قد اكتشفوا وجود طفل رضيع في صندوق القمامة، عندما كانوا يقومون بإزالة القمامة عندما عثروا على الطفل ملفوفًا في سوبر ماركت ملطخ بالدماء داخل حقيبة بلاستيكية،  وكانت الشرطة قد ذكرت أن الطفل في حالة مستقرة .

وكان قد تعرف ضباط من قسم شرطة بيدوك على المرأة من خلال التحقيقات التي إجراؤها في المنطقة التي عُثر فيهاعلى الطفل الرضيع وبمساعدة كاميرات الشرطة ولقطات الدوائر التلفزيونية المغلقة التي قدمها السكان والشركات في الحي تم إلقاء القبض على السيدة .

السيدة التي تم إلقاء القبض عليها سنغافورية وتوجيه تهمة التعرض والتخلي عن طفل أقل من 12 عام ، وإن تمت إدانتها فسيتم سجنها لمدة تصل إلى سبع سنوات وغرامة ، وقال قائد قسم شرطة بيدوك و نائب مساعد مفوض الشرطة جوليوس ليم: “عمل ضباط الشرطة في هذه القضية بلا كلل لتحديد هوية الجاني ولم يدخروا أي جهد في السعي لتحقيق العدالة”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد