بلوك 1

 

بلوك 2

 

بلوك 3

 

بلوك 4

 

بلوك 5

 

بيتي - أضرار التدخين وكيفية الإقلاع عنه وفوائد ما بعد الإقلاع

 

 

بيتي - أضرار التدخين وكيفية الإقلاع عنه وفوائد ما بعد الإقلاع
بيتي - أضرار التدخين وكيفية الإقلاع عنه وفوائد ما بعد الإقلاع

خبر - بيتي - أضرار التدخين وكيفية الإقلاع عنه وفوائد ما بعد الإقلاع
تم بواسطة - شبكة مبينات الأخبارية
بتاريخ - الجمعة 14 سبتمبر 2018 04:10 مساءً

شبكة مبينات الأخبارية بداية ًعن الخلفية التاريخية للتدخين :

أكتُشف التدخين قبل خمسمائة سنة قبل الميلاد في الحضارات الصينية و البابلية والحضارة الهندية حيث كانت هناك طقوس من العبادات لوهلة التدخين قديما، ثم أكتشفه كولومبس في زيارته للقارة الأمريكية حيث يعرف عنها بأنها موطن التبغ هي القارة الأمريكية، ثم تدرج الاكتشاف وزاد انتشار التبغ في العصر الخامس عشر بشكل هائل في الشركات الأمريكية.

يدخل في تكوين مادة التبغ والسيجارة مواد هائلة أكثر من ثلاثمائة مادة سامة بدرجة رئيسية ومن هذه المواد مادة ” النيكوتين” والتي أكتشفها عالمان ألمان وأسموها نسبة إلى السفير الفرنسي في البرتغال حيث أنه كان من أوائل من زرع التبغ في أوروبا، وتعتبر مادة النيكوتين مادة سامة بدرجة كبيرة لدرجة أن خمسين مللي غرام من تلك المادة تعتبر قاتلة إذا حقنت في دم الإنسان حقناً مباشراً.

وهناك مادة لا تقل خطورة وهي مادة “القطران” والتي تعتبر المادة المتسرطنة الرئيسة في التبغ تؤدي إلى السرطانات مثل سرطانات الرئة، كذلك مادة أول أكسيد الكربون وتسمى في الطب معشوقة الدم “الهيموجلوبين” ودرجة ارتباط أول أكسيد الكربون في الدم تفوق تقريباً 650  مرّة من درجة ارتباط الأوكسجين بالتالي يؤدي إلى فقد مادة الأوكسجين فيدخل المدخن في ما يسمى الاختناق البطيء عند المدخن.

منظمة الصحة العالمية أعطت تقارير أن تقريباً ثلث الذكور فوق سن15 في الدول الصناعية “مدخنين”، بينما النصف من الذكور في الدول النامية، والنسبة تزداد في الدول النامية وتقل في الدول الصناعية، وأضرار التدخين ليست محصورة على الشخص المدخّن نفسه بل يتعدى ذلك إلى من هم حول المدخّن حيث أثبتت الإحصائيات أن نسبة الإصابة بمرض سرطان الرئة عند المتزوجات من مدخنين تصل تقريباً إلى 30-29% عن المتزوجات بغير المدخّنين.

– طرق الإقلاع عن التدخين :

طبعاً لا نستطيع أن نتحدث عن طرق الإقلاع عن التدخين إن لم يكن هناك عزيمة وإرادة قوية بداخلك ونيّة لترك التدخين ما لم فلن تستفد شيء، فكن متأكداً من الأمر قبل أن تبدأ فيه، الأمر ليس سهلاً فالتدخين إدمان وستمرّ ببعض المصاعب وهذا طبيعي.

– نذكر أهم الطرق التي تساعد على الإقلاع عن التدخين:

القناعة أنه حرام،وأنك كلما تضع سيجارة معناه أنك تعصي الله سبحانه وتعالى، ثم معرفة آثار ومخاطر التدخين، ثم استخدام السواك وحفظه في الجيب لو حدثتك نفسك أن تدخن تمسك السواك وتضعه في فمك بحيث تملئ فمك بشيء، وأيضاً ترك أو تقليل مصاحبة المدخنين أو استبدالهم بأصدقاء لا يدخنون، وأيضا كثرة الدعاء بأن يساعدك الله لترك التدخين، واستعمال الأدوية التي تساعد في الإقلاع عن التدخين، وأيضاً تنفّس عشرة أنفاس في الشبّاك فور استيقاظك من النوم، والمحاولة في مجاهدة النفس لترك التدخين، كذلك ترك المشروبات التي تجعلك تشتاق للتدخين، وكذا ترك الأماكن التي تجعلك تتذكر التدخين.

– إذا أقلعت عن التدخين بشكل سليم ترجع ضربات القلب للانتظام الطبيعي، وكذا يرجع الضغط إلى معدله الطبيعي، ويخرج النيكوتين كاملاً من الجسم في البول في أول ثلاثة أيام بعد الإقلاع وكذا الكربون يخرج من الرئة الذي يسبب الفحمة، وبعد الإقلاع من شهر إلى تسعة أشهر تبدأ الرئة بتنظيف نفسها وبعد ذلك تعمل الرئة بكفاءة رئات الغير مدخنين


 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى صحة وفوائد - من غير دخان ولا شواية.. طريقة عمل فراخ فرن مدخنة