بلوك 1

 

بلوك 2

 

بلوك 3

 

بلوك 4

 

بلوك 5

 

أخبار وقضايا - تغريدة رباعية أمريكية عن «صفقة القرن» بثلاث لغات: لن يرضى أحد عنها تماما

 

 

خبر - أخبار وقضايا - تغريدة رباعية أمريكية عن «صفقة القرن» بثلاث لغات: لن يرضى أحد عنها تماما
تم بواسطة - شبكة مبينات الأخبارية
بتاريخ - الخميس 16 أغسطس 2018 02:22 صباحاً

شبكة مبينات الأخبارية كتب – محمد الصباغ:

 

نشر المبعوث الأمريكي للسلام في الشرق الأوسط جيسون جرينبلات، اليوم الأربعاء، تغريدة متعلقة بخطة السلام الأمريكية المعروفة إعلاميًا بصفقة القرن، بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

 

وقال جرينبلات عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر: "لن يرضى أحد تماما عن اقتراحنا، ولكن هذه هي الطريقة الت يجب أن تكون إذا كان يُراد تحقيق سلام حقيقي".

 

 

 

وتابع في الرسالة التي نشرها باللغات العربية والعبرية والإنجليزية: "السلام لا يمكن أن ينجح إلا إذا استند إلى الحقائق".

 

 

 

وأظهر جرينبلات أن كلماته السابقة تأتي على لسانه مع 3 شخصيات أمريكية بارزة أخرى، هم المندوبة الأمريكية في الأمم المتحدة نيكي هالي، ومستشار الرئيس الأمريكي جاريد كوشنر، والسفير الأمريكي لدى إسرائيل ديفيد فريدمان.

 

وكانت صحيفة هآرتس الإسرائيلية نشرت قبل أيام عن مسئولين أمريكيين بالبيت الأبيض قولهم إن خطة السلام الأمريكية لن يرضى الفلسطينيين عن بعض بنودها وأيضًا الإسرائيليين سوف يعترضون على بنود أخرى.

 

وأضاف أحد المسئولين أن جزءًا كبيرا من الخطة الأمريكية التي لم يحدد موعدًا لإعلانها، يركز على تقوية الاقتصاد الفلسطيني والعلاقات الفلسطينية الإسرائيلية.

 

ونقلت هآرتس عن مسئول أمريكي وصفته بالبارز، قوله "حينما يقلبون في صفحات الخطة المعروضة، لن تكون منظمة التحرير الفلسطينية سعيدة ببعض الصفحات، كما أن الإسرائيليين سيكونون راضين عن أجزاء ولن يرتاحوا لأجزاء أخرى".

 

يأتي ذلك بعد تأكيدات من المملكة العربية السعودية ومصر والأردن بأنهم لن يقبلوا باتفاق سلام لا يوافق على الفلسطينيون، وحدد الرئيس عبدالفتاح السيسي السلطة الفلسطينية قائلا خلال الأسبوع الماضي إنه لن يقبل بأمر يرفضه الفلسطينيون.

 

وأشار محللون ودبلوماسيون لرويترز في تقرير الأسبوع قبل الماضي، إلى أن الملك السعودي سلمان بن عبدالعزيز، أوصل رسائل طمأنة على مدار الأشهر الماضي دعمًا للموقف الفلسطيني في الأشهر الأخيرة، ما ساعد في مواجهة التكهنات بتغير الموقف السعودي تحت قيادة ولي العهد السعودي الشاب محمد بن سلمان.

 

ويتماشى هذا الحديث مع تصريحات الرئيس عبدالفتاح السيسي في مؤتمر الشباب بجامعة القاهرة، حيث أكد أن مصر لن تقبل بحل للقضية الفلسطينية لا ترضى عنه السلطة أو الشعب الفلسطيني. وأكد أيضًا على موقف مصر ثابت بالتمسك بإقامة دولة فلسطينية عاصمتها القدس الشرقية.

 

كما تأتي تصريحات جرينبلات في وقت تسعى فيه إسرائيل وحركة حماس نحو التهدئة في غزة برعاية مصرية وأممية، في وقت تعتبر فيه السلطة الفلسطينية أي اتفاق تهدئة مع حركة حماس والاحتلال الإسرائيلي هو جزء من "صفقة القرن" ويضر بالقضية الفلسطينية.

 

ومن الجدير بالذكر أن تقارير إخبارية عبرية وفلسطينية أشارت إلى رغبة إسرائيل في التخفيف عن قطاع غزة مقابل التهدئة والدخول في هدنة محددة.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

أعلانات

 

التالى محافظ البحيرة الجديد: لا مكان للفاسدين ومهدري المال العام