بلوك 1

 

بلوك 2

 

بلوك 3

 

بلوك 4

 

بلوك 5

 

أخبار مصرية - أول رد فعل لـ «الإخوان» على فيلم «سري للغاية»

 

 

أخبار مصرية - أول رد فعل لـ «الإخوان» على فيلم «سري للغاية»
أخبار مصرية - أول رد فعل لـ «الإخوان» على فيلم «سري للغاية»

خبر - أخبار مصرية - أول رد فعل لـ «الإخوان» على فيلم «سري للغاية»
تم بواسطة - شبكة مبينات الأخبارية
بتاريخ - الخميس 18 يناير 2018 08:15 مساءً

شبكة مبينات الأخبارية - في أول رد فعل لقيادي بجماعة "الإخوان المسلمين" على فيلم "سري للغاية"، الذي يتناول الأحداث السياسية التي شهدتها مصر من 25يناير 2011 وحتى 30يونيو 2013، دعا الدكتور جمال حشمت إلى إنتاج أعمال درامية مثل التي تقوم تركيا بإنتاجها ومن أبرزها مسلسل "ارطغرل".

وفيلم "سري للغاية " والمقرر عرضه في مايو القادم، من تأليف الكاتب وحيد حامد، ويقوم ببطولته الفنان أحمد السقا والذي يجسد شخصية الرئيس عبد الفتاح السيسي، وأحمد رزق الذي يقوم بدور الرئيس الأسبق محمد مرسي.

وقال حشمت في تعليقه على الفيلم الذي أثار جدلاً واسعًا حتى قبل عرضه: "عندما يريد الفن أن يخلد ذكري شخصية تاريخية أو زعيم أفضي إلى ما قدم لابد أن يبحث عن أشد نقاط حياته إضاءة وإفادة للناس في زمنه، لذا نجد إن الفنان الراحل احمد زكي جسد شخصية جمال عبد الناصر في مرحلة 56 فقط بما فيها تأميم القناة وحرب العدوان الثلاثي وتوقف ولم يتحدث علي ما تم من تحطيم شخصية الإنسان المصري وإهانته".

وأشار إلى أن زكي "جسد شخصية السادات ليركز علي حرب رمضان - أكتوبر 1973 ولم يتناول ما حدث بعد ذلك من تفريط في إرادة مصر بكامب ديفيد وما ترتب عليها من تغول للمؤسسة العسكرية وسحق لكرامة المصري".

وتابع: "وربما فشل الفنانون لتجسيد حياة مبارك ربما لأنه مازال يحيا بعد خلعه وربما لأنه لم يقدم لمصر شيئا فقد أسس لدولة الفساد والمحسوبية والنهب والرضوخ لأعداء الوطن ووقف نمو الوطن تحت اسم الاستقرار وطمع في توريث ابنه لولا ثورة يناير".

واعتبر إن تجسيد الفنان أحمد السقا لشخصية معاصرة حاكمة لن تكون مفيدة ولا مجدية.

واقترح أن "يقوم المتخصصون في الأعمال الدرامية التي تتغلغل في وجدان الناس وتصدق معهم دون تزوير أو كذب كما وجدنا في المنتجات الدرامية التركية الحديثة (ارطغرل وفلنتا مصطفي والسلطان عبد الحميد وغيرهم) التي تعيد صياغة تاريخ تركيا الحقيقي".

واستدرك: "أدعو من هنا ثلاثة أعرف قدراتهم ليقودوا فريقًا من الفنانين والكتاب للبدء في تنفيذ أفلام قصيرة تتوالي لتشرح بصدق ما حدث في مصر خلال الأعوام التي تلت ثورة 25 يناير في مواجهة هذا الفك والتزوير والمصادر موجودة، ويمكن كتابة المزيد، والتمويل أعتقد أن كثيرين من الممكن أن يتولوا ذلك من خلال كيانات إعلامية".

وذكر أن هؤلاء "الثلاثة هم الأساتذة محمد ناصر وماجد عبدالله و حسام الغمري لتكوين نواة يتجمع حولها الموهوبين الصادقين وما أكثرهم فقط تبدأ المحاولة والله المستعان".  

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

أعلانات

 

التالى عاجل مصر - تعرف على أهم المعلومات عن متهمى "خلية إمبابة" بعد إحالة أوراقهم إلى المفتى